Search

منظمات ثقافية تدعو الرئيس السيسي إلى إطلاق سراح متخصص مواقع التواصل الاجتماعي مصطفى جمال والشاعر جل


قبيل استعدادات عيد الفطر، وجهت المنظمات الثقافية رسائل إلى رئيس مصر عبد الفتاح السيسي، داعية إلى الإفراج عن متخصص مواقع التواصل الاجتماعي مصطفى جمال والشاعر جلال البحيري


ومن المعتاد في مصر القيام بإطلاق صراح المحتجزين او الإفراج عنهم بالعفو بمناسبة حلول عيد الفطر. لذلك ، تدعو الشبكة الدولية للجماعات الثقافية الرئيس السيسي إلى الإفراج عن مصطفى جمال والعفو عن جلال البحيري، ومنحهم الفرصة لقضاء عيد الفطر وسط عائلاتهم


لأكثر من عامين، تم سجن مصطفى جمال وجلال البحيري علي الرغم من أن كلاهما بريء من ارتكاب أي جرائم

تم القبض على مصطفى جمال، متخصص مواقع التواصل الاجتماعي ، في مارس 2018، وتم احتجازه منذ ذلك الحين على الرغم من انتهاء المهلة الزمنية التي حددها التشريع المصري لمدة عامين. وفي 13 مايو، تم مد احتجاز مصطفي جمال لمدة 45 يومًا مرة أخرى


 وتم القبض علي الشاعر و الكاتب الغنائي جلال البحيري أيضا في شهر مارس 2018 ويقضي حاليا عقوبة بالسجن لمدة ثلاث سنوات بتهمة كتابه كتاب شعر لم ينشر قط


وفي ظل ظروف وباء فيروس كورونا الذي يجتاح السجون في جميع العالم، تعتقد المنظمات أن هناك أيضًا حجة قائلة قوية في مجال الصحة العامة لإطلاق سراح المعتقلين من اجل الحد من انتشار الفيروس. ولقد أصدرت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باتشيليت، في مارس 2020، نداء دوليًا لتحقيق في هذا الشأن، داعية إلى الإفراج عن كل شخص محتجز بدون أساس قانوني كافٍ او بسبب التعبير عن آراء انتقادية أو معارضة. وإن مصطفي جمال و جلال البحيري يعتبران من الافراد المعنيين مباشرةً بهذا النداء


لقراءة الرسالة >>




102 views

Photo: Tim Bonea
Website: Sanni Kahilainen